الرئيسية / اعلاميات / بيان حول بث مسيء استهدف ديوان لندن

بيان حول بث مسيء استهدف ديوان لندن

يعرب ديوان لندن عن استيائه الشديد من التصرف المشين الذي حدث أثناء إحدى جلسات أحد برامجــه “ديوان العرب” والذي أقيم يوم الأحد 26 أبريل 2020 عبر برنامج زووم، وحيث كانت الندوة تتحدث عن الكراهية والتخوين، فقد فوجئ الحضور ببث مادة مسيئـــة عبر البرنامج، مما دعى لقطع البث وإعادته لاحقا.

وديوان لندن هي منصة أقيمت للترويج لقيم حقوق الإنسان والحريات والتغيير الديموقراطي، وتفتح المجال لحوارات وندوات لا يسمح لنا الحديث عنها في بلادنا، وأحد برامج ديوان لندن هو برنامج ديوان العرب، والذي كان يدعو عدد من العرب في المهجر لنقاش أوضاع بلدانهم وكيفية الدفع نحو التحول الديموقراطي، ومع انتشار كوفيد-19 وعدم إمكانية الاجتماع الفعلي بدأنا باستبداله بالاجتماع عبر الانترنت، وفتح المجال لعدد أكبر للجمهور بالحضور.

في الجلسة الأولى عبر تطبيق زووم وأثناء حديث الضيفة الرئيسية الدكتور هالة الدوسري عن وجوب تقبل الآخر، والسماح بالرأي الآخر، ورفض خطابات الكراهية، تفاجأنا ببث مادة مسيئة للغاية لا يقوم بهذا الفعل إلا جهات متجردة تمامًا من الضمير والأخلاق وكل قيم الإنسانية، وهذا السلوك ليس دليلا على العداء لقيم التسامح ورفض الصوت الآخر فحسب، بل دليل على محاولة إلحاق الأذى والإساءة للآخر بشتى الطرق، وفوق هذا استخدام مواد محرمة مُجرمة متنافية مع كل القيم الإنسانية لأذية الآخرين، إن استخدام هذه المواد يعكس طبيعة وسلوك من قام بهذا التصرف المشين وانحطاطه التام واللا محدود.

ديوان لندن إذ يستنكر ذلك بشدة، يؤكد استمراره في أداء رسالته الإنسانية والأخلاقية، داعيًا الجمهور الكريم للالتفاف حول قيم حقوق الإنسان ودعمها، ورفض كل دعاوى الإقصاء والكراهية والقمع والعنف، ويعلن ديوان لندن استئناف جلساته مجددا رغم كل التحديات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X